قصف للجيش اللبناني وحزب الله يقتل 4 سوريين في عرسال

0 3

قال ناشطون في المعارضة السورية إن خمسة سوريين لقوا حتفهم في بلدة عرسال اللبنانية القريبة من جبال القلمون السورية إثر قصف الجيش اللبناني و”حزب الله” لمخيمات اللاجئين السوريين في البلدة المعروفة بمواقفها المؤيدة للثورة السورية.
وسرد النشطاء أسماء الضحايا، وهم: فاطمة الصالح من – بلدة جريجير، كمال عز الدين –عرسال، الشاب زياد جمول –القصير، الطفل طالب علي الرفاعي يبلغ من العمر سنتين -معرة يبرود، ممدوح خالد منصور- القصير.
وأفاد النشطاء بوجود ﺍﻧﺘﺸﺎﺭ ﻣﺴﻠﺢ ﻟﻌﻨﺎﺻﺮ ﺣﺰﺏ الله ﻭﺣﺮﻛﺔ ﺃﻣﻞ الشيعيتين ﺑﻠﺒﺎﺱ ﻣﺪﻧﻲ ﻋﻠﻰ ﺣﺪﻭﺩ ﺑﻠﺪﺓ ﻋﺮﺳﺎﻝ ﻟﻤﺴﺎﻧﺪﺓ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ، فضلا عن ﻋﻨﺎﺻﺮﻫﺎ ﺍﻟﻤﻮﺟﻮﺩﺓ ﺃﺻﻼ‌ً ﺩﺍﺧﻞ البلدة.
وبدوره، قدم الجيش اللبناني رواية مغايرة للأحداث، وجاء في بيان صادر عنه: “لم تكد تمضي ساعات على احتفال لبنان واللبنانيين بعيد الجيش، حتى هاجمت مجوعة من المسلحين الغرباء من جنسيات مختلفة مواقع الجيش ومراكزه في منطقة عرسال، ما أدى الى وقوع عدد من الاصابات بين شهيد وجريح في صفوف العسكريين والمدنيين من أبناء البلدة الذين تضامنوا مع القوى العسكرية والأمنية ضد العناصر المسلحة التي تواجدت في البلدة”، على حد ما جاء في البيان.
من جانبه، عقب الكاتب المصري جمال سلطان على أحداث عرسال بقوله في تغريدة نشرها عبر حسابه على تويتر: “اليوم الجيش اللبناني يتورط رسميا في الحرب السورية بعد اشتباكات عرسال الدموية مع فصائل سورية والنار تتمدد من الآن فصاعدا إلى الداخل اللبناني”.

[jwplayer mediaid=”8440″]

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: